قُبلات

عندما تتلطخ براءة الطفولة بجرائم الأوصياء وإهمالهم يبدأ Kisses
’’قُبلات‘‘ حكاية بسيطة عن فقدان البراءة واكتشاف الحب، ديلان صبي يعيش في منزل فاسد مع والدين عنيفين بينما جارته الطفلة كيلي ترسم شياطيناً وهمية في مخيلتها، خلال عطلة عيد الميلاد وإثر اهتياج عنيف لوالد ديلان يهرب الطفلان إلى قلب العاصمة دابلن، على أمل إيجاد شقيق ديلان الهارب من منزل والديه منذ سنتين، يكتشفان سوياً سحر ورعب شوارع دابلن.
ينتقل الفلم بين صور بالأسود والأبيض وصور ملونة توصلك بأن تلون الحياة في الشارع بالرغم من كل قساوتها لا تقارن بقساوة اسوداد المنزل.

في البداية تخال نفسك أمام فيلم إيرلندي نمطي، والد سكّير، فقر، طفلان يتحدثان بلغة البالغين وبألفاظ بذيئة وما إلى هنالك، ولكن لحسن الحظ تنقلب الصورة النمطية لنشهد فلم بإخراج وأداء مميزين.
معظم المدن الكبيرة تخفي الكثير من القبح في داخلها، ولكن مخرج هذا الفيلم آثر تصوير دابلن بصورة غامضة بعيداً عن البهرجة، طريقته في إظهار تكوينات الألوان والإضاءة تبهرك، فعندما يمرح الطفلان في المدينة تشعر وكأنها ساحة في مدينة الألعاب، وعندما يُظهر الفيلم الوجه القاتم من المدينة تشعر بكآبتها وبرودتها تسري في عروقك، وعندما يُهاجم الطفلان تشعر بسخرية المشهد من كون ما يمرا به لا يزيد قسوة عن ما يعانيا منه في المنزل.

قدم البطلان الطفلان في هذا الفيلم أداءاً رائعاً، طفلان فقدا براءتهما، وعانيا الأمريّن في حياتهما بالفعل تلحظها من مقولة كيلي الحكيمة: ’’فعلاً الشيطان ليس له وجود، الأشخاص فقط يتصرفون تصرفات شيطانية‘‘، تتعاطف مع هذين الطفلين وتمتنّ لأن لكل منهما الآخر.
رغم أن هذا الفيلم يدخل إلى قلبك وبأنه ليس عاطفياً ولكن أهم ما يميزه بأن نهايته ليست هوليوودية وهذا ما يمتعك به.

قُبلات:
إخراج: لانس دالي
بطولة: كيلي أونيل وشين كورّي
إنتاج إيرلندا 2008 ، 72 دقيقة أول عرض حزيران 2010

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *